.
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول
اتصل بنا

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مدى تعدد مرجعيات الدرس الفلسفي.
الثلاثاء أغسطس 22, 2017 12:46 pm من طرف كمال صدقي

» الدرس الفلسفي وبيداغوجيا الكفايات.
الثلاثاء أغسطس 22, 2017 12:44 pm من طرف كمال صدقي

» مأزق البيداغوجيا أمام إشكال ما الفلسفة.
السبت أبريل 22, 2017 11:28 am من طرف كمال صدقي

» ما الفئات المعنية بخطاب الحداثة والديمقراطية والعلمانية وحقوق الإنسان؟
السبت أبريل 22, 2017 11:18 am من طرف كمال صدقي

» هل التفلسف غاية أم وسيلة ؟
السبت أبريل 22, 2017 11:06 am من طرف كمال صدقي

»  على هامش سيولة الندوات الفلسفية هنا وهناك.
السبت أبريل 22, 2017 10:55 am من طرف كمال صدقي

» من النسق الفلسفي إلى فلسفة المجال.
الثلاثاء مارس 14, 2017 9:59 am من طرف كمال صدقي

» شبهة كتاب المنار لمادة الفلسفة
السبت يناير 21, 2017 11:22 am من طرف كمال صدقي

» ذكرياتي مع النصوص الفلسفية.
السبت يناير 14, 2017 6:28 pm من طرف كمال صدقي

» عتاب فلسفي على هامش الندوات الفكرية
الثلاثاء يناير 10, 2017 8:35 am من طرف كمال صدقي

مواقع صديقة

سحابة الكلمات الدلالية
الشخص الفلسفية الشغل الفلسفة الغير مقالات وجود قيمة والحرية والفكر الكلي الوضع التاريخ لدرس الوعي مشكلة مفهوم الضرورة الدرس الفلسفي بوصفه البشري ميرلوبونتي منهاج القيم موريس

شاطر | 
 

 اللغة واللسان.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كمال صدقي
مدير المنتدى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 2338
العمر : 62
البلد : أفورار
العمل : متقاعد مُهتم بالدرس الفلسفي
تاريخ التسجيل : 20/12/2007

مُساهمةموضوع: اللغة واللسان.   الجمعة ديسمبر 27, 2013 4:04 pm



هل نحن بصدد الحديث عن لغة langage أم بصدد لسان langue؟ بحجة الفرق بين اللغة واللسان، اللغة قدرة عقلية بشرية على تحويل أشياء العالم إلى علامات ورموز اعتباطيا حسب كل جماعة بشرية،بمعنى آخر اللغة نشاط ترميزي يقوم به العقل، من خلاله يزود الإنسان ببيديل عن التجربة، وذلك عن طريق مجهود تمثّلي يقوم به الفكر ليجعل العلامة قادرة على ترجمة التمثل اصطلاحا، وبمجرد حصول هذا التحويل ينشأ اللسان باعتباره التجسيد العلاماتي لملكة اللغة.

هنا نتحدث عن التواصل بالألسن وليس باللغة، بحجة الآية الكريمة:"..وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُمْ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِلْعَالِمِينَ "، وفي معجم ابن منظور نجد " لسان العرب " وليس لغة العرب. سيكون الأمر واضحا في الصياغة الفرنسية، لا يقول الفرنسيون : اللغة الفرنسية بل اللسان الفرنسي la langue française وبالتالي وجب القول la langue Arabe وليس الترجمة الحرفية le langage arabe.
اللغة ظاهرة أو ملكة إنسانية، واللسان خاص بكل جماعة بشرية في الزمان والمكان.

إذن هل من الممكن الحديث عن اللسان العربي باعتباره نسقا من العلامات خاص بالعرب، وذلك من خلال قواعد نحوية وصرفية ومعجمية، وهي تختلف من جماعة لغوية إلى أخرى. ما ذا لو قلنا : اللسان العربي، كما تسميه كل الأمم ب ........la langue
والله أعلم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://philo.top-me.com
 
اللغة واللسان.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فيلوصوفيا :: الفلسفة :: يوميات مدرس مادة الفلسفة-
انتقل الى: