.
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول
اتصل بنا

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مدى تعدد مرجعيات الدرس الفلسفي.
الثلاثاء أغسطس 22, 2017 12:46 pm من طرف كمال صدقي

» الدرس الفلسفي وبيداغوجيا الكفايات.
الثلاثاء أغسطس 22, 2017 12:44 pm من طرف كمال صدقي

» مأزق البيداغوجيا أمام إشكال ما الفلسفة.
السبت أبريل 22, 2017 11:28 am من طرف كمال صدقي

» ما الفئات المعنية بخطاب الحداثة والديمقراطية والعلمانية وحقوق الإنسان؟
السبت أبريل 22, 2017 11:18 am من طرف كمال صدقي

» هل التفلسف غاية أم وسيلة ؟
السبت أبريل 22, 2017 11:06 am من طرف كمال صدقي

»  على هامش سيولة الندوات الفلسفية هنا وهناك.
السبت أبريل 22, 2017 10:55 am من طرف كمال صدقي

» من النسق الفلسفي إلى فلسفة المجال.
الثلاثاء مارس 14, 2017 9:59 am من طرف كمال صدقي

» شبهة كتاب المنار لمادة الفلسفة
السبت يناير 21, 2017 11:22 am من طرف كمال صدقي

» ذكرياتي مع النصوص الفلسفية.
السبت يناير 14, 2017 6:28 pm من طرف كمال صدقي

» عتاب فلسفي على هامش الندوات الفكرية
الثلاثاء يناير 10, 2017 8:35 am من طرف كمال صدقي

مواقع صديقة

سحابة الكلمات الدلالية
مفهوم موريس والحرية مجزوءة الضرورة جذاذة البشري التاريخ قيمة وجود الوضع الفلسفة الحقيقة الوعي الشخص الفلسفية التحضير الكلي لدرس الفلسفي المعرفة بوصفه مشكلة لمفهوم القيم الغير

شاطر | 
 

 الفلسفة وأسئلة الواقع.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كمال صدقي
مدير المنتدى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 2338
العمر : 62
البلد : أفورار
العمل : متقاعد مُهتم بالدرس الفلسفي
تاريخ التسجيل : 20/12/2007

مُساهمةموضوع: الفلسفة وأسئلة الواقع.   الأحد يناير 31, 2016 8:19 am

بيان من أجل الحقيقية
هل يجوز الحديث عن الفكر بمعزل عن واقعه، وبعبارة أدق ، ومن منظور المفكر مهدي عامل :"في علاقته البنيوية مع البنية الاجتماعية القائمة، ثم وضعه في حقله الإيديولوجي الخاص بهذه البنية ؟"
أذكر أن المفكر محمد عابد الجابري كتب مقالات بجريدة الاتحاد الاشتراكي ،طرح فيه قضية تغوّل الرأسمالية المتوحشة،وما تقتضيه من فكر مضاد قادر على فضح منطلقاتها وراهنيتها ورهاناتها، ومن ثم ألا يُمكن اعتبار الماركسية اللينينية أحد الأدوات العلمية لتفسير وفضح وتوعية ضحايا الرأسمالية المتوحشة، والتي من خلال أدواتها المالية ( صندوق النقد الدولي والبنك الدولي والشركات المتعددة الجنسية..)وترسانتها الإيديولوجية، وهي كثيرة وغالبا ما تتخفى وراء جمعيات مدنية بأهداف رأسمالية لبيرالية غير مكشوف عنها...في النهاية الكادحون هم الضحايا الحقيقيون لهجمة الرأسمالية المتوحشة، ومن ثمة ضرورة إنتاج فكر نقيض يكشف ثم يقوم بالتوعية ثم الثورة على الأسباب الجذرية لمعاناة الكادحين، والتي ترتسم في خريطة المركز والمحيط، ومدى مسؤولية المحيط في بناء تحرره من خلال الوعي بأسباب عوامل التأخر وهناك من يُسميه التخلف ومظاهره التفككية المُعطِّلة للتثوير الفكري كمدخل للثتوير الاجتماعي.
السؤال المسكوت عنه، هل حركات الربيع العربي ومنها حركة 20 فبراير المغربية أنتجت فكرا وثقافة تحررية متناسبة مع حركيتها الاجتماعية؟ ما هي المصادر الفكرية والسياسية لحركات الربيع العربي؟ كيف نفسّر المفارقة بين المطلب الشعبي لهذه الحركات وانحسار قصور المعنيين برهانات هذه الحركية وعدم تجاوبهم معها؟أين الخلل؟ لو افترضنا أن حركات الربيع العربي ومنها حركة 20 فبراير ظهرت لأسباب موضوعية ، لكن كيف نفسّر تأخر التجاوب الذاتي مع شرطه الموضوعي؟ وهل رافق هذا الحراك كسلوك اجتماعي والذي تجسد في الشوارع والميادين،نضجا على المستوى الفكري والسياسي؟
حين تقرأ ما يروج من إنتاجات فكرية وتحليلات سياسية في الساحة الواقعية والافتراضيةـ تصدمك مدى سطحيتها وضحالتها، بحيث تتحول إلى تصفية الحسابات والشتم وادعاء امتلاك الحقيقة، لكن الدارس لها يتمعن سيكتشف مدى فقرها السياسي والثقافي وانحصارها في معارك هامشية، الأمر الذي يجعل الأنظمة الحاكمة في مأمن من السقوط بدليل غياب رد فعل في مستوى الهجمة التي تشنها على الكادحين.
تواصلوا ما شئتم في الفضاء الأزرق، واكتبوا ما شئتم وابدعوا ما شئتم، ، لكن هل القوى البديلة لازالت لم تولد بعد ؟إن المسافة الوجودية بين تقدم الأنظمة الحاكمة في القهر والقمع والاستغلال، و تأخر القوى الموكول لها تاريخيا إنتاج النقيض، يطرح أكثر من سؤال.







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://philo.top-me.com
كمال صدقي
مدير المنتدى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 2338
العمر : 62
البلد : أفورار
العمل : متقاعد مُهتم بالدرس الفلسفي
تاريخ التسجيل : 20/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الفلسفة وأسئلة الواقع.   الأحد يناير 31, 2016 3:51 pm


Abdelhamid Dlia
تحليل قوي قوة الإشكالات المطروحة فيه ومنها علاقة المقف بإشكالات المجتمع الوطنية والتنموية والهوياتية وغير ذلك. تحياتي للعمق الإنساني والوطني الذي يطبع أعملك أستاذي العزيز.



Kamal Sidki
تحية لصديقي الغالي الأستاذ عبد الحميد.أُقدّر فيك اقتسامك معنا الرغبة في البحث عن وضعية تتسم باحترام كرامة الإنسان ضدا على موجات من الاستغلال تتفاقم من دون مقاومة تكون في مستوى الردع وإبداع البديل.



Abdelhaq Haj Khlifa
السؤال المسكوت عنه، هل حركات الربيع العربي ومنها حركة 20 فبراير المغربية أنتجت فكرا وثقافة تحررية متناسبة مع حركيتها الاجتماعية؟ ما هي المصادر الفكرية والسياسية لحركات الربيع العربي؟ كيف نفسّر المفارقة بين المطلب الشعبي لهذه الحركات وانحسار قصور المعنيين برهانات هذه الحركية وعدم تجاوبهم معها؟أين الخلل؟ لو افترضنا أن حركات الربيع العربي ومنها حركة 20 فبراير ظهرت لأسباب موضوعية ، لكن كيف نفسّر تأخر التجاوب الذاتي مع شرطه الموضوعي؟ وهل رافق هذا الحراك كسلوك اجتماعي والذي تجسد في الشوارع والميادين،نضجا على المستوى الفكري والسياسي؟ " هذه التساؤلات تمثل الإشكالات الحقيقية التي تحتاج إلى تفكير جماعي لمحاولة الإجابة عنها. وتشخيصك لواقع المساهمات الفكرية والسياسية يشكل في حد ذاته مساهمة في الإجابة عن الإشكللات المطروحة. لأن التشخيص كما تعلم يشكل المحطة المركزية في وضع اليد على مكامن الخلل. تحياتي



Kamal Sidki
أتفق معك صديقي سي عبد الحق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://philo.top-me.com
 
الفلسفة وأسئلة الواقع.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فيلوصوفيا :: الفلسفة :: يوميات مدرس مادة الفلسفة-
انتقل الى: