.
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول
اتصل بنا

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مدى تعدد مرجعيات الدرس الفلسفي.
الثلاثاء أغسطس 22, 2017 12:46 pm من طرف كمال صدقي

» الدرس الفلسفي وبيداغوجيا الكفايات.
الثلاثاء أغسطس 22, 2017 12:44 pm من طرف كمال صدقي

» مأزق البيداغوجيا أمام إشكال ما الفلسفة.
السبت أبريل 22, 2017 11:28 am من طرف كمال صدقي

» ما الفئات المعنية بخطاب الحداثة والديمقراطية والعلمانية وحقوق الإنسان؟
السبت أبريل 22, 2017 11:18 am من طرف كمال صدقي

» هل التفلسف غاية أم وسيلة ؟
السبت أبريل 22, 2017 11:06 am من طرف كمال صدقي

»  على هامش سيولة الندوات الفلسفية هنا وهناك.
السبت أبريل 22, 2017 10:55 am من طرف كمال صدقي

» من النسق الفلسفي إلى فلسفة المجال.
الثلاثاء مارس 14, 2017 9:59 am من طرف كمال صدقي

» شبهة كتاب المنار لمادة الفلسفة
السبت يناير 21, 2017 11:22 am من طرف كمال صدقي

» ذكرياتي مع النصوص الفلسفية.
السبت يناير 14, 2017 6:28 pm من طرف كمال صدقي

» عتاب فلسفي على هامش الندوات الفكرية
الثلاثاء يناير 10, 2017 8:35 am من طرف كمال صدقي

مواقع صديقة

سحابة الكلمات الدلالية
الوضع مشترك البشري

شاطر | 
 

 ما الفئات المعنية بخطاب الحداثة والديمقراطية والعلمانية وحقوق الإنسان؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كمال صدقي
مدير المنتدى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 2338
العمر : 61
البلد : أفورار
العمل : متقاعد مُهتم بالدرس الفلسفي
تاريخ التسجيل : 20/12/2007

مُساهمةموضوع: ما الفئات المعنية بخطاب الحداثة والديمقراطية والعلمانية وحقوق الإنسان؟   السبت أبريل 22, 2017 11:18 am

ما الفئات المعنية بخطاب الحداثة والديمقراطية والعلمانية وحقوق الإنسان؟





سؤال يُؤرّقني: ما الفئات المعنية بخطاب الحداثة والديمقراطية والعلمانية وحقوق الإنسان؟ من المفروض أن تكون موضوعات الندوات موجهة إلى عنوان محدد، السؤال، من هو المعنيّ بمثل هذه الموضوعات؟ أفترض أن دور المنثقف هو التنوير وإيقاظ الوعي في أفق التغيير والتقدم نحو حياة أفضل.لكن من المعنيّ بتملّك هذه الاستنارة التي يقوم بها المثقفون؟ هل الطبقة الحاكمة ؟ هل الطبقات الكادحة؟ ما مدى قُدرة الطبقة الحاكمة التي تدّعي تبنّي قيم الحداثة والديمقراطية، على ترجمتها في سلوكات اجتماعية ؟ القمع والفساد والتضبيع وتضييع المُكتسبات والتفقير والاستعباد والتضليل...كلها ممارسات تتنافى مع قيم الديمقراطية والحداثة التي تدّعيها. لكن ماذا عن الطبقات الكادحة وعموم الناس، كيف يصل إليهم ما تطرحه مثل هذه الندوات نظرا لأهميتها ؟وهل هم في منزلة الحاجة إل ما تعرضه مختلف الندوات من تنوير؟ إذا افترضنا أن هذا الدور موكول للمثقف العضوي، المثقف الذي يعتمد "ثقافة القُرب العمومي" وليس ثقافة المُحاضرات لأنها مجرد وسيلة وليس هدفا في حدّ ذاته، فهل يُمكن افتراض أن مختلف الندوات ، وغالبا ما تكون محدودة من حيث الإشعاع، يجب إعادة النظر في رهاناتها خاصة مُساءلة أسباب الشُحّ في الحضور ، وحتى وإن تم نشر موضوعاتها، فبسبب أزمة القراءة، نفهم محدودية إفادتها.
السؤال، هل هناك عدم تناسب بين سرعة سيولة الندوات، وتأخر عموم الناس في مواكبة هذا الحراك الثقافي؟ السؤال ما هي الأسباب الذاتية والموضوعية لهذا التأخر؟هل من سبيل لتحويل أفكار الندوات إلى قوة مادية تفعل فعلها على الأرض كما يقول ماركس؟كيف نفسّر مُقاطعة كثير من النخب لهذه الندوات ، وهذا يطرح صعوبة إقناع عام الناس بأهمية ما تطرحه تلك الندوات ؟ماذا لو تم تجريب أماكن : المدارس والمعامل والفضاءات العمومية المفتوحة ...؟
أفترض أن دور المثقف ينسجم مع ما يقوم به، لكن ماذا بعد؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://philo.top-me.com
 
ما الفئات المعنية بخطاب الحداثة والديمقراطية والعلمانية وحقوق الإنسان؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فيلوصوفيا :: الفلسفة :: يوميات مدرس مادة الفلسفة-
انتقل الى: